الاخبار السياسية

الامم المتحدة تحصل على "موافقة مبدئية" من الحكومة السورية لنقل المساعدات براَ للقامشلي

شاحنة مساعدات

21.03.2017 | 00:53

كشفت منظمات اغاثة تابعة للامم المتحدة يوم الاثنين، انها حصلت على "موافقة مبدئية" من الحكومة السورية لنقل المساعدات براَ عبر الحدود من تركيا الى مدينة القامشلي.

وأشار محضر اجتماع لوكالات الاغاثة، ضم ممثلين عن برنامج الأغذية العالمي والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، بحسب وكالة الانباء (رويترز), إلى أن "الأمم المتحدة ستجرب طريقا بريا جديدا لنقل المساعدات إلى مدينة القامشلي".

وأضاف محضر الاجتماع ان برنامج الأغذية العالمي والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين "يعملان على إرسال مساعدات إنسانية برا على سبيل التجربة من دمشق أو حلب عبر منبج إلى القامشلي, وهذه ستكون المرة الأولى التي سترسل شاحنات إلى القامشلي مباشرة, حيث قدمت الوكالتان طلبا إلى وزارة الشؤون المحلية السورية, وتنتظران الرد."

من جهته, أشار مسؤول المساعدات الإنسانية التابع للأمم المتحدة في سوريا، إلى أن وزارة الخارجية السورية أكدت "استعداد الحكومة للموافقة على استخدام المعبر بشرط الحصول على تصريح مماثل من الحكومة التركية".

وكانت الامم المتحدة طلبت منذ اشهر إذنا بنقل المساعدات بالشاحنات إلى القامشلي من بلدة نصيبين التركية الحدودية.

يشار الى ان الأمم المتحدة أقامت  في 2014جسرا جويا إلى القامشلي وأرسلت مساعدات برا عبر الحدود التركية-السورية قبل إغلاق نقطة العبور الرئيسية فيها مطلع 2016.

و أغلق تنظيم "داعش" الطرق المؤدية إلى محافظة الحسكة بشمال شرقي سوريا من الداخل لأكثر من عامين، في حين تم إغلاق المعابر الحدودية من قبل دول الجوار منذ بداية عام 2016,وقد تسبب كل هذا في تدهور الوضع الإنساني بالمحافظة بشكل كبير وفي زيادة مستويات انعدام الأمن الغذائي.

وأسقطت على القامشلي التي يسيطر عليها الأكراد مئات الشحنات من المساعدات عن طريق الجو من دمشق منذ تموز الماضي.

 

سيريانيوز

 

 

 

 


RELATED NEWS
    -

روسيا تبحث مع تركيا مصير محافظة إدلب

قال  وزير الخارجية التركى مولود جاووش اوغلو إن رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فاليري جيراسيموف سيزور تركيا لبحث الوضع في محافظة إدلب شمالي سورية ، بحسب ال بي بي سي.