الاخبار السياسية

عقوبات أوروبية على 4 قادة عسكريين لاستخدامهم الكيماوي بسوريا.. وفرنسا ترحب

21.03.2017 | 00:38

فرض الاتحاد الأوربي , يوم الاثنين, عقوبات على 4 مسؤولين عسكريين كبار تابعين للنظام السوري, بتهمة "استخدام أسلحة كيماوية ضد المدنيين" في سوريا, في اجراء رحبت به وزارة الخارجية الفرنسية.

وأفاد بيان للاتحاد الأوروبي, نشرته وكالة الانباء (رويترز), بأن المسؤولين العسكريين الأربعة، الذين لم يورد الاتحاد أسماءهم، "سيمنعون من السفر إلى دول الاتحاد، ولن يكون بمقدورهم الوصول إلى أي أصول لهم داخل دول أو بنوك الاتحاد".

وبهذا الإجراء يصل عدد الأشخاص الخاضعين لعقوبات الاتحاد الأوروبي إلى 239 شخصا إلى جانب 67 شركة.

وفي سياق متصل, رحبت وزارة الخارجية الفرنسية, في بيان لها, بالاجراء الذي اتخذه الاتحاد الاوروبي , معتبراّ ان الاتحاد يؤكد في هذا القرار التزامه "باحترام معاهدة الاسلحة الكيماوية , ومكافحة انتشار اسلحة الدمار الشامل".

ويأتي اجراء الاتحاد الاوروبي بعدما استخدمت روسيا والصين, في شباط الماضي, حق النقض "الفيتو" ضد مشروع قرار في مجلس الأمن لفرض عقوبات على قوات النظام لاستخدامها أسلحة كيماوية.

وتحقق منظمة "حظر الأسلحة الكيميائية" في ادعاءات تشير إلى وقوع 8 هجمات "بغازات سامة" في مناطق بسوريا منذ بداية العام الحالي, وذلك عرقلة روسيا والصين مشروع قرار دولي يعاقب مسؤولين سوريين بسبب الكيماوي.

وخلص تحقيق مشترك للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في تشرين الأول 2016 الى أن السلطات السورية "شنت على الأقل ثلاث هجمات كيميائية عامي 2014 و2015"، وأن مسلحي "داعش" استخدموا غاز الخردل في مناطق خاضعة لهم سنة 2015، فيما نفت الحكومة السورية الاتهامات المنسوبة إليها باستخدام الغاز السام في أي عمل عسكري نفذته قواتها.

سيريانيوز



TAG:

وزير النفط: 32 بئرا نفطيا سيتم الانتهاء من تاهيلها بنهاية العام

قال وزير النفط والثروة المعدنية علي غانم ان عدد الآبار الغازية والنفطية التي تقوم الوزارة حاليا بتاهيلها سيبلغ 32 بئرا بنهاية العام القادم , فيما اشار الى انه تم توزيع 195 مليون ليتر من المشتقات النفطية على نحو 1.3 مليون اسرة.