كرتون

<كرتون .. نعيد نشر مواضيع مجلة مصورة قديمة عمرها اكثر من مئة عام .. ولكنها ما زالت صالحة لتاريخ اليوم .. "الاولاد"..

ام بكير وبنتها

27.10.2016 | 11:06

1- الست أم بكير، لها بنت أطول شوية من دلو البير، البنت معاها بالون مش فاكر لون جنسه ايه، وهي بتلعب قابلها ابن السيد سيبويه، داس على البالون برجله واتمطع، ومن غير حس ولا خبر البالون فرقع، البنت قالت الحقني يا نينتي، الدلعدي أم بكير جت تجري من جوه وقالت اسم الله يا بنتي، يا روح المهجة ويا أغلى من عيني، واطعم من قدح بلح نيني.

 

2- ابن سيبويه، شاف البنت بتعيط وامها بتقول جرالك ايه، وده جري وقال يا واحد وستين، ام بكير قال له انت بتهرب مني رايح فين، والبنت قالت لها يا ماما، الولد اللي قدامك مقصوف القامة، اللي يشبه العفاريت الدون، قطع لي البالون، وهو طالع يجري قدامك، ولا راضي يعبرك ولا يعرف مقامك، واشتميه واتكلمي على مهلك علشان يفهم كلامك.

3- الست الكبيرة، سمعت السيرة، وقالت والله لأكون مورياك، يالله يا بنت ندخل من الباب ونخليه يتفرج من الشباك، على الحلويات، وقزايز الشربات، اللي اديهالك، تفرحي بها وكلها في البوريه علشانك، ودخلت جابت فتلة دوباره، حطتها في الدرج الوسطاني بكل مهراة، علشان لما يجي ابن سيبويه، ويفتح درج البوريه، تشد الدورباة تقفله عليه.

4- خد بالك وشوف أم بكير، تلاقيها نفدت فتلة الدوبارة من ضهر البوريه الكبير، وابن المسيو سيبويه، بيبص ويشوف نوع الحلويات اللي في البوريه، قال يا سلام، وهو ده اسمه كلام، ازاي البنت تاخد الكحك من البوريه قدامي، وتتهنى لوحدها وانا ليه ما اعملش حرامي، واخد الحلويات دي المعتبره، آكل منها شوية والباقي اسرح به في العتبه الخضرة.

 

5- ابن سيبويه، زاح البنت وقال لها اتركيني جنب البوريه، وقالت له رح تعمل إيه، قال لها وانت مالك، لازم احرمك من الحاجات اللي ننتك شايلاهالك، ام بكير ماسكه الدوباره، ومنتظره من البنت اشارة، والولد راح حاطط إيديه، في درج البوريه.

6- البنت اللي زي شبر نكد، سهت الولد، واعطت بننتها نص اشارة، راحت ام بكير المكاره، شاده الدوباره، اتزنقت ايد ابن سيبويه، جوا درج البوريه، وقال الحقوني ياهوه، ام بكير قالت لبنتها روحي اندهي لابوه،وقالت خليه يهاتي، ويقلد تأوهاتي، لحد ما انده له ابوه في العدد الآتي.



TAG: كرتون

الأسد: الهدف من الادعاءات الغربية بشان الاسلحة الكيميائية هو دعم الإرهابيين

قال الرئيس بشار الأسد أن الهدف من كل الادعاءات الأمريكية والغربية بشأن الأسلحة الكيميائية هو دعم الإرهابيين في سورية, مشيرا إلى إن الحل في سورية يجب أن يكون بإيقاف دعم الإرهابيين من الخارج, لافتا الى أن التسامح ضروري لحل أي حرب ونحن نسير بهذا الخط.