الاخبار السياسية

الأسد لوفد برلماني روسي أوروبي: منفتحون على الحوار مع الجميع لكن بشرطين

20.03.2017 | 20:58

وضع الرئيس بشار الاسد, يوم الاثنين, شرطين, مقابل اجراء الحوار مع الجميع, وهما "إلقاء السلاح والالتزام بالدستور".

وشدد الاسد, خلال لقائه وفدا برلمانيا روسيا أوروبيا مشتركا, بحسب وكالة الانباء (سانا), على أن "سوريا ماضية في رؤيتها لحل الأزمة عبر مسارين هما مكافحة الارهاب والعملية السياسية".

واضاف الاسد ان "ما يحدث في سوريا هو صراع بين دول تريد الحفاظ على القانون الدولي وعلى رأسها روسيا والصين وأخرى تنتهك هذا القانون عبر دعمها للمجموعات الإرهابية والتدخل في الشؤون الداخلية السورية".

واشار الاسد الى ان "مسيرة المصالحات تحظى بدعم الشعب السوري وحققت نتائج إيجابية حافظت على حياة الكثيرين وعلى العديد من المناطق ولولا هذا الدعم لما تمكنت الدولة السورية من المضي بها".

 وسبق ان اعتبر الاسد, الشهر الجاري, ان حل الأزمة في سوريا يتم عبر مسارين متوازيين وهما "محاربة الإرهاب وإجراء الحوار", موضحا أن الحل السياسي الحقيقي يتمثل في "المصالحات التي تجريها الحكومة السورية مع مختلف فصائل المسلحين".

ومن المقرر ان تستأنف المفاوضات السورية في جنيف في 23 الشهر الجاري, برعاية الامم المتحدة, من اجل الخروج بحل للازمة السورية, يليها مفاوضات استانا المقررة في 3-4 نيسان المقبل.

سيريانيوز



TAG:

تركيا: أولويتنا إنهاء الحرب الدموية في سوريا وإقامة دولة حرة

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، يوم السبت, أن أولوية بلاده هي "إنهاء الحرب الدموية المستمرة منذ 7 سنوات في سوريا، والعمل على إحداث الانتقال السياسي الداعم لإقامة حكومة شرعية، ودولة حرة مستقرة تنعم بالسلام".

اردوغان: تمكنا من السيطرة على 300 كم2 في عفرين

اعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان, يوم السبت, ان الجيش التركي استعاد السيطرة على 300 كيلومتر مربع من الفصائل الكردية، في إطار عملية "غصن الزيتون" , والتي بدأت منذ 20 الشهر الماضي.